البيت الأبيض ينفي إصابة أوباما بأنفلونزا الخنازير

أعلن البيت الأبيض في بيان له أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما لا يعاني من أي أعراض للإنفلونزا وذلك في تعليقه على انتشار إنفلونزا الخنازير والتحذيرات من تحولها لوباء .

ونقلت شبكة سي ان ان الإخبارية عن بيان البيت الأبيض القول إن أوباما طالب جميع دول العالم بالتكاتف للتصدي لخطر إنفلونزا الخنازير.

وفي السياق ذاته ، رفض وزير الصحة المكسيكي خوسيه أنخيل كوردوفا فيلالوبوس التكهنات التي أوردتها وسائل الإعلام في بلاده من احتمال تعرض الرئيس أوباما للمرض عندما زار مكسيكو سيتي منذ عشرة أيام، فور بدء انتشار المرض في المدينة.

2250_1851يأتي هذا في الوقت الذي حذرت فيه منظمة الصحة العالمية من أن العدوى بإنفلونزا الخنازير يمكن أن تسبب وباء عالميا.

وقالت المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية مارجريت تشان في بيان لها :”إن المنظمة توصلت إلى أن الأحداث الجارية حاليا تشكل طوارئ على الصحة العامة وتثير قلقا دوليا” ، داعية جميع الدول إلى تعزيز مراقبتها تحسبا لظهور غير عادي لأمراض شبيهة بالإنفلونزا والالتهاب الرئوي الحاد.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت في وقت سابق أنه تم تحديد وقوع 11 إصابة غير قاتلة من قبل مركز السيطرة على الأمراض، في حين تجرى الاختبارات على 10 حالات أخرى ، فيما قالت تقارير لوسائل الإعلام المحلية إن نحو 100 تلميذ في مدرسة بمنطقة كوينز في مدينة نيويورك أصيبوا بالمرض الأسبوع الماضي.

وسجلت المكسيك أكثر حالات الوفاة والإصابة بالمرض ، حيث ارتفعت الوفيات إلى 81 حالة والإصابات إلى 1324، وتم فرض ما يشبه حظر التجول الاختياري في العاصمة مكسيكو سيتي حيث لزم السكان منازلهم ، كما حذرت وزارة الصحة الأشخاص من لمس بعضهم البعض أو التقبيل خلال التحية.

وفي بريطانيا ، أعلنت شركة خطوطها الجوية أن أحد أفراد طاقم قيادة إحدى طائراتها نقل إلى مستشفى بلندن كإجراء وقائي بعد إصابته بأعراض تشبه الإنفلونزا خلال رحلة من مكسيكو سيتي.

Advertisements

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: