توتال الفرنسية تشارك في جولة التراخيص النفطية في العراق

توتال الفرنسية تشارك في جولة التراخيص النفطية في العراق

توتال الفرنسية تشارك في جولة التراخيص النفطية في العراق

بغداد (ا ف ب) – قال رئيس شركة توتال الفرنسية كريستوف دو مارجيري خلال لقائه رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في بغداد الاربعاء ان توتال ستشارك في جولة التراخيص التي ستمنح للشركات الاجنبية لاستخراج النفط اخر الشهر الحالي.

واضاف ان “زيارتي هدفها تأكيد التزام الحكومة الفرنسية وشركة توتال بالتعاون مع العراق، وسنشارك في جولة العطاءات ونعمل على زيادة التعاون مع وزارة النفط”.

من جهته، قال المالكي “نثمن الجهود الكبيرة التي تقدمها فرنسا لمساعدة العراق لاسيما مواقف الرئيس (نيكولا) ساركوزي ورئيس الوزراء (فرنسوا فيون) الذي ننتظر زيارته برفقة اصحاب الشركات ورجال الاعمال الفرنسيين”.

واعلن وزير النفط حسين الشهرستاني في وقت سابق اليوم ان الوزارة ستعلن اسماء الشركات النفطية الاجنبية التي حصلت على تراخيص للعمل في قطاع استخراج وتطوير الحقول النفطية.

وقال انه “حدث نفطي كبير وهو اجراء دورة التنافس الاولى. لقد اخترنا ستة حقول نفطية عملاقة وحقلي غاز وطلبنا من الشركات النفطية الكبرى في العالم التاهل فتقدمت 120 شركة تم قبول 35 منها”.

ويملك العراق ثالث اكبر احتياطي نفطي مؤكد بعد روسيا وايران يبلغ حجمه 115 مليار برميل.

وقد تراوح معدل تصدير النفط بين 6،1 و7،1 مليون برميل خلال العام الماضي، من اصل معدل انتاج بلغ مليونين واقل من نصف مليون برميل يوميا.

وكان العراق يصدر 4،3 ملايين برميل يوميا مطلع الثمانينات.

وقد اعلن نائب الرئيس العراقي عادل عبد المهدي خلال زيارته باريس في نيسان/ابريل الماضي ان “امام توتال فرصة جيدة جدا للفوز بعقد جيد. لقد تعاملت توتال في السابق مع العراق”.

واكد سفير العراق في باريس موفق عبود ان الحقلين النفطيين اللذين تنوي توتال العمل فيهما يقدر احتياطهما الانتاجي باكثر من مليون برميل يوميا لمدة 14 عاما.

وقد زار الرئيس ساركوزي بغداد في العاشر من شباط/فبراير حيث دعا الشركات الفرنسية الى الاستثمار في العراق بعد غياب دام عشرين سنة بسبب الحظر الدولي وانعدام الامن.

هذا المحتوى من

Advertisements

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: